أحياء وأسواق ومولات منطقة شيشلي في اسطنبول

14/03/2023 الساعة 10:30 ص
تم التحديث: 14/03/2023 الساعة 10:30 ص
تضم شيشلي بين أبنيتها تنوعا عرقيا كبيرا يجمع الأتراك مع جنسيات متعددة
تضم شيشلي بين أبنيتها تنوعا عرقيا كبيرا يجمع الأتراك مع جنسيات متعددة

تقع شيشلي في مركز الشق الأوروبي من إسطنبول وهي واحدة من بلديات إسطنبول الكبرى، التي تتميز بحيوية كبيرة، كما تعد من أعرق الأماكن التاريخية.

تعتبر مركزا تجاريا مهما ورئيسيا للمؤسسات الدولية والشركات العالمية، بالإضافة إلى أنها تزخر بكم هائل من المراكز التي تلبي جميع الاحتياجات الاجتماعية والسياحية للزوار والسكان على حد سواء.

تجمع شيشلي بين المباني القديمة التقليدية والتاريخية وبين الحضارة المعمارية العصرية والأبراج الحديثة، وتضم بين أبنيتها تنوعا عرقيا كبيرا يجمع الأتراك مع جنسيات متعددة وفدت من عدة أقطار حول العالم.

مراكز التسوق والجملة في شيشلي Şişli

تضم المنطقة العديد من مراكز التسوق والمولات مثل:

  • مول جواهر
  • مركز بروفيلو للتسوق
  • مول برج ترامب وغيرها

وفي شيشلي، يقع سوق عثمان بيه الذي يشتهر بمحلات بيع المنسوجات، ويضم العديد من الشركات والماركات العالمية التي تبيع البضائع بسعر الجملة.

وهو ما شجع التجار على زيارته وانتهاز الفرص والعروض التي تعلن عنها الشركات بين الحين والآخر.

والسوق الواقع في منطقة شيشلي القريبة من ميدان تقسيم يتخصص بشكل أكبر بالبضائع والمنتجات التي تخص النساء كالملابس والحقائب ومستحضرات التجميل.

بالإضافة إلى ذلك، تحتضن المنطقة أماكن دينية وتاريخية مثل جامع تشويقية وكاتدرائية الروح القدس ومتحف أتاتورك ونصب الحرية.

تاريخ شيشلي الحديث

كان للانتشار المبكر لوسائل الراحة الحديثة مثل النقل والكهرباء والغاز دورا كبيرا في تطور المنطقة. في عام 1913 بدأ الترام الكهربائي في العمل.

وأصبحت شيشلي الحي الثاني في إسطنبول، بعد بي أوغلو، التي بدأت في شراء الكهرباء والغاز. وباتت في ركب الأحياء التي تتوق إلى الرفاهية والحياة العصرية الحديثة.

في بداية القرن العشرين، أصبحت الحي خاصة في تشويقية ونيشانتاشي أكثر المناطق شعبية في إسطنبول، حيث توجد قصور المسؤولين.

استمر التطور الكبير في تلك الأحياء بعد تأسيس الجمهورية التركية عام 1923، وبنيت الأبنية الفخمة وتطور أسلوب الحياة والتمركز في شوارع المنطقة.

في السبعينيات، أصبحت شيشلي مركزا رئيسيا للتسوق وبدأ مركز الموضة في إسطنبول يتحول من بي أوغلو إليها وشمل كل أشكال الأبنية وطبيعة الحياة.

وفي التسعينيات والعقد الأول من القرن الحادي والعشرين، دخلت المنطقة في عملية تغيير جديدة مع المباني السكنية والمباني التجارية التي بنيت هناك خاصة في شارع بيوك ديري. 

أصبحت شيشلي الحي الثاني في إسطنبول، بعد بي أوغلو
أصبحت شيشلي الحي الثاني في إسطنبول، بعد بي أوغلو

أشهر أحياء شيشلي Şişli

تتنوع أحياء شيشلي كتنوع الطبقات الاجتماعية والخلفيات الثقافية والدينية لسكانها على مر العصور.

حي إسن تابه Esentepe

يقع في منطقة زينجيرلي كويو، مجاورا لحيي غايريه تبه ولفينت، وبالقرب من مجيدية كوي.

يضم مقر بلدية شيشلي، ومقبرة زينجرلي كويو ويشتهر بمبانيه الحديثة الزجاجية وتتجمع فيه العديد من الشركات التركية والعربية والعالمية.

حي كورتولوش Kurtuluş

يتمتع حي كورتولوش بتعدد الثقافات، ويشتهر بمنازله الخشبية التراثية وشوارعه الحجرية الضيقة.

وتجري إعادة ترميمه في الفترة الأخيرة في إطار مشاريع التجديد الحضري الخاصة بالمباني التاريخية.

حي تشويقية Teşvikiye

يضم حي تشويقية أماكن تسوق تتميز بالفخامة والرقي العالي ويعد من أكثر الأحياء جاذبية في تلك المنطقة.

بالإضافة إلى المباني الكلاسيكية التي تبدو كتحف معمارية كونها بنيت وفقا للطراز الأوروبي.

يتميز الحي بالشوارع الضيقة الجذابة، والمقاهي الفاخرة، وقد ضم حي على مر التاريخ سكانا من الطبقة البرجوازية، وسياسيين وكتّاب وشعراء ورجال أعمال.

حي نيشانتاشي Niaşntaşi

هو أحد الأحياء الفرعية لحي تشويقية، يشتهر بالعديد من المباني السكنية التي بنيت وفقا للطراز المعماري الحديث، ويعتبره البعض أرقى أحياء إسطنبول.

يحتضن الحي الكثير من المقاهي والمطاعم الفاخرة، وتعتبر إيجارات المنازل فيه هي الأعلى سعرا بين باقي أحياء شيشلي.

حي مجيدية كوي Mecidiyeköy

يعتبر حي مجيدية كوي مركزا رئيسيا ونقطة التقاء أساسية ومحطة كبرى تجمع خطوط المواصلات؛ مترو ومتروبوس وحافلات ما يجعل الحي وجهة أساسية للسكن فيه، وهي منطقة مفعمة بالحياة والصخب.

حي كوشتبه Kuştepe

من الأحياء المتواضعة التي تشهد تطورا كبيرا في السنوات الأخيرة. يضم بين بيوته التقليدية العديد من الأعراق والجنسيات المختلفة.

كلمات دلالية